المركز الإعلامي

التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي (النزلة المعوية)

التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي هو عدوى معوية لها مؤشرات وأعراض مثل الإسهال المائي وتقلصات المعدة والغثيان أو القيء، والحمى في بعض الأحيان.

يعرف التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي غالبًا باسم انفلونزا المعدة، وأكثر طرق الإصابة تكون عبر الاختلاط بشخص مصاب أو بتناول أطعمة أو مياه ملوثة. يمكن أن يؤدي التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي إلى الوفاة في حالة الرضع والمسنين والأشخاص ذوي الأجهزة المناعية الضعيفة.

الأسباب:

هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها انتشار التهاب المعدة والأمعاء:

  • الاختلاط المباشر بشخص مصاب بالفيروس.
  • الطعام أو الماء الملوث.
  • عدم غسل اليدين بعد الذهاب إلى الحمام أو تغيير الحفاضات.

الأعراض:

 التهاب المعدة والأمعاء (النزلة المعوية) يهاجم الأمعاء، مما يسبب علامات وأعراض مثل:

  • إسهال مائي غير دموي عادةً؛ حيث إن الإسهال الدموي يعني عادةً الإصابة بعدوى مختلفة وأكثر خطورة.
  • الغثيان أو القيء أو كلاهما.
  • تقلصات وآلام في المعدة.
  • آلام في العضلات أو صداع بشكل عرضي.
  • حمى خفيفة.

قد تظهر أعراض التهاب الأمعاء والمعدة الفيروسي في غضون يوم إلى ثلاثة أيام بعد الإصابة، وقد تتراوح حدتها ما بين بسيطة وشديدة، وذلك حسب السبب. وعادةً لا تستمر الأعراض سوى يوم أو يومين فقط، لكن في بعض الأحيان قد تستمر حتى 14 أيام.

متى تزور الطبيب؟

إذا كنت بالغًا، فاتصل بالطبيب في الحالات التالية:

  • إذا لم تكن قادرًا على الاحتفاظ بالسوائل في المعدة لمدة 24 ساعة.
  • إذا تعرضت لقيء أو إسهال لأكثر من يومين.
  • إذا كنت تتقيأ دمًا.
  • إذا كنت تعاني من الجفاف، وتشمل أعراض الجفاف العطش المفرط، وجفاف الفم، والبول الشديد الاصفرار أو ضعف البول أو انعدامه، والضعف الشديد، والدوخة أو الدوار.
  • إذا لاحظت دمًا في البراز.
  • إذا شعرت بألم شديد في المعدة.
  • إذا كانت لديك ارتفاع في درجة الحرارة.

 

للرضّع والأطفال

يجب زيارة الطبيب على الفور إذا كان الطفل:

  • يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة.
  • يبدو متعبًا أو في غاية الانفعال.
  • يشعر بكثير من الانزعاج أو الألم.
  • لديه إسهال دموي.
  • يبدو أنه يعاني من الجفاف، ويمكن ملاحظة مؤشرات الجفاف لدى الرضع والأطفال المرضى عن طريق مقارنة كمية السوائل التي يشربونها وكمية البول بالكمية المعتادة لهم مع رصد مؤشرات أخرى مثل جفاف الفم والعطش والبكاء دون دموع.

إذا كان لديك طفل رضيع فتذكر أن القيء يختلف عن القشط الذي يعد أمراً عادياً يحدث يومياً للطفل. يتقيأ الأطفال الرضع نتيجة أسباب مختلفة قد يتطلب العديد منها إجراء فحص طبي.

لذا، يجب الاتصال بالطبيب المعالج لطفلك على الفور إذا كان الرضيع:

  • يتقيأ بصورة متكررة.
  • لم يبلِّل حفاضه لمدة ست ساعات.
  • مصابًا ببراز دموي أو إسهال شديد.
  • مصابًا بجفاف بالفم أو يبكي دون دموع.
  • يعاني من النعاس أو الكسل أو عدم الاستجابة بصورة غير معتادة.