Media Center - View

أجرى الفريق الطبي بمستشفيات رعاية ( رعاية الوطني ) بقيادة الدكتور رامي باسردة عملية تكميم ناجحة لشاب يعاني من السمنة المرضية المفرطة حيث كان يزن 220 كيلو ويبلغ من العمر 48 عام. أدت السمنة إلى مشاكل صحية أثرت على حياته العملية والنفسية كانقطاع التنفس أثناء النوم وصعوبة الحركة وأداء المهام اليومية.

 يقول الدكتور باسردة استشاري جراحات السمنة ورئيس وحدة جراحات السمنة في مستشفيات رعاية أن العملية تكللت بالنجاح بفضل من الله ثم جهود وتكاتف العديد من الأقسام الأخرى التي ساهمت في نزول المريض قبل العملية ومساعدته على إنجاز بعض التمارين الرياضية والتنفسية والتي بدورها سهلت إجراء العملية وخروجه بصحة جيدة.